رياضات أخرى

شارابوفا تود ع كرة المضرب وتعلن إعتزالها

قالت الروسية ماريا شارابوفا “وداعا”، اليوم الأربعاء، لرياضة كرة المضرب التي زاولتها على مدى 28 عاما من سنين عمرها الـ32، وحققت فيها مسيرة شملت صدارة تصنيف المحترفات وخمسة ألقاب في بطولات الغراند سلام، قبل التراجع جراء الإصابات والإيقاف بسبب المنشطات.

وسطع نجم الروسية عالميا منذ توجت بأول لقب كبير في ويمبلدون الإنكليزية عن عمر 17 عاما، وتحولت مع مرور الزمن الى أحد أكثر الأسماء شهرة في عالم الكرة الصفراء، بمهاراتها على أرض الملعب وقامتها الممشوقة ووجهها ذي الابتسامة المحببة.

واختارت شارابوفا التي دخلت عالم الأعمال في الأعوام الماضية، ان تعلن اعتزالها بمقال طويل نشر في مجلتي “فوغ” و”فانيتي فير” الأميركيتين.

وكتبت “كيف تتركين خلفك الحياة التي لم تعرفي غيرها؟ كيف تبتعدين عن الملاعب التي تدربت عليها مذ كنت طفلة، اللعبة التي تحبينها، التي تسببت لك بدموع وأفراح لا توصف، رياضة عثرتي فيها على عائلة ومشجعين وقفوا خلفك لأكثر من 28 عاما؟”.

وتابعت “هذا جديد بالنسبة إلي، لذا اعذروني. يا كرة المضرب، وداعا”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق